خاص. الكهرباء نكشف أسباب وفوائد وموعد فصل المصرية لنقل الكهرباء عن الشركة القابضة

الاحد 10 يناير 2021 | 01:09 صباحاً

الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة

كتب محمد الزيني
صرح  مصدر مسئول بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة  ، انه سيتم عرض قانون فصل الشركة المصرية لنقل الكهرباء عن الشركة القابضة لكهرباء مصر
 على البرلمان الجديد بعد أول انعقاد له في دورته القادمة للموافقة على تعديله طبقا للتعديلات المقترحه من جانب الحكومة ووزارة الكهرباء.
وكشف المصدر ل "الاقتصاد اليوم " أن أسباب تأجيل الفصل يرجع  إلى مد سنوات رفع الدعم عن الكهرباء من 2022 إلى 2025
وأضاف المصدر أن التشابكات المالية بين شركات توزيع وإنتاج الكهرباء مع المصرية للنقل، أحد أبرز أسباب تأجيل الفصل، بالإضافة إلى التشابكات مع البنوك، وأبرزها بنك الاستثمار العربي
وفي اجابة على سؤال ل "الاقتصاد اليوم" عن الفائدة التي ستعود من هذا الفصل أجاب المصدر المسئول:   أن الفصل يؤدى إلى الحيادية فى شراء الطاقة المولدة من محطات الشركة القابضة أو القطاع الخاص، كما يحقق ضمانة للمستثمرين فى شراء الدولة للطاقة دون محاباة للمحطات التابعة لها.
وأوضح المصدر أن الشركة المصرية لنقل الكهرباء، هى المنوط بها شراء الطاقة من أى مستثمر يقوم بإنشاء مشروعات بنظام Boo، البناء والتشغيل والتملك، ونظام تعريفة الشراء لمشروعات الطاقة المتجددة، وهو ما يضع أعباء كبيرة عليها.
وكانت  الحكومة قد قررت تأجيل فصل الشركة المصرية لنقل الكهرباء عن القابضة لكهرباء مصر  حتي 2025.
فيما أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى  منتصف 2015 قرارا بقانون رقم 87 لسنة 2015 بإصدار قانون الكهرباء، بغرض تنظيم كل الأنشطة والأعمال المتعلقة بمرفق الكهرباء – الإنتاج والنقل والتوزيع، ويقضى بالفصل وجعل المصرية للنقل شركة قابضة تابعة لوزارة الكهرباء.
وكان الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، قد قال فى وقت سابق، إن من سيدير الشبكة الكهربائية عقب إعلان فصل نقل الكهرباء هو المشغل المستقل، وسيعمل فى الوقت نفسه على إدارة سوق الكهرباء، بما تشمل من جوانب فنية وتعاقدية.
ونص القانون الجديد على عدد من المواد لدور المشغل المستقل، وبناء عليه ستجرى إعادة هيكلة فنية ومالية وإدارية للشركة المصرية للنقل، بحيث تكون قادرة على الالتزام بمتطلبات القانون، والوفاء بالتزاماتها.


اقرا ايضا