مدير الوكالة الأمريكية للتنمية: استجبنا لـ 82 أزمة خلال 2021

الاربعاء 12 يناير 2022 | 04:41 مساءً

كتب خلود ماهر

قالت ليزلي ريد، مديرة بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في مصر، أن الولايات المتحدة استجابت لحوالي اثنان وثمانون أزمة في العام الماضي، وقد وفرنا مليارات الدولارات للمتآمرين بالنزاعات وذلك من خلال توفير الطعام والمساعدات العاجلة للاجئين وتوفير الأدوات اللازمة لهم، وعلى الرغم من ذلك فإن الأمم المتحدة قد وفرت أكثر من 37 مليار دولار في العام الماضي، ولكن الاحتياج أكبر من ذلك بكثير، لكن لا بد من تعظيم الاستفادة من الموارد الموجودة.

وقالت إن الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية تحاول تغيير الطريقة التي نعمل بها، ولدينا إدارة جديدة وأن 22% من مواردنا سوف تذهب إلى المجتمعات المحلية، وسوف يتم تصميم الاستراتيجيات وذلك عن طريق المستفيدين منها في صورة مقيمين بها، ونطلب من أن كان هناك أحد ينتمي إلى دولة يمزقها النزاع فعليهم أن يلعبوا دورهم كمصممين لهذه الاستراتيجيات، وذلك من خلال مجالات السلم وإعادة البناء.

وأشارت أن البلدان التي كانت بها نزاعات تؤثر على الدول المجاورة لها، ولا بد أن تعالج استجابات النزاعات تلك الأمور، ويجب أن نعرف الأسباب الجذرية للاحتياجات من الغذاء والمأوى والمياه، وأكدت أن دائرة العنف والنزاعات ستستمر للأبد، ولكن الولايات المتحدة هي المانح الأكبر بالنسبة للإغاثة.

وأوضحت أن من عشر سنوات كانت لدينا خمس نزاعات رئيسية في العالم، ولكن الكوارث والأزمات زادت في مصر ذلك الوقت كثيراً، ونعتقد أن سيكون هناك استجابة ناجحة فلا بد أن نفهم آليات النزاع، وأن خبرتنا تخبرنا أن النزاعات تكون نتيجة عدم الاستقرار.

كما عبرت عن مدى شكرها على فرصة الاشتراك بالجلسة خاصة في حضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، وقالت: أود أن أشارككم بعض ما اكتسبناه من خبرة وبالطبع إن الأزمات والتعقيد تضاعفت، وإن الكوارث من صنع الإنسان وإن النزاعات زادت عن الكوارث الطبيعية وذلك في ظل التطورات المناخية المتطرفة، وفي منظمتنا والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ترسل بعثات إغاثة تتألف من فرق إغاثية، وأيضا تذهب لمناطق الكوارث من أجل أن يكون هناك تنسيق في الاستجابة.